أخر الاخبار

10 دول إفريقية في البنية التحتية لشبكة الطرق

10 دول إفريقية في البنية التحتية لشبكة الطرق
10 دول إفريقية في البنية التحتية لشبكة الطرق


10 دول إفريقية في البنية التحتية لشبكة الطرق


تطلق البنك الدولي على الطرق لقب "الشرايين الاقتصادية" التي تضخ من خلالها الحياة في الاقتصاد. تعكس هذه الطرق مستوى التقدم الاقتصادي للدول، إذ تربط بين المنتجين والأسواق، وتضمن انتقال العمال إلى وظائفهم، وتسهم في وصول الطلاب إلى المدارس، وتيسر نقل المرضى إلى المستشفيات. 

بالنسبة للدول التي تسعى لتحقيق التقدم على مستوى العالم، تُعتبر الطرق بنية تحتية أساسية لا غنى عنها.

في إفريقيا، تستثمر العديد من البلدان بشكل كبير في بناء طرق معبدة، حيث يكمن الدافع وراء هذه الاستثمارات في الفهم العميق لأن البنية التحتية المتطورة تعزز النمو الاقتصادي، وتخلق فرص العمل، وتعزز التواصل السلس بين المجتمعات.

وفي سياق غير مادي، تُعَدُّ الطرق الجيدة رمزًا لالتزام الدولة بالتقدم، مما يؤدي إلى تسهيل السفر للمواطنين والزوار على حد سواء.

وفقًا لتقرير صادر عن صندوق النقد الدولي حول جودة الطرق ومتوسط السرعة، تظهر نتائج إيجابية لأداء بعض الدول الإفريقية في مجال البنية التحتية الطرقية، ويشمل هذا التقييم أكثر من 160 دولة.

تتصدر جنوب إفريقيا القائمة بتقييم 100 نقطة، في حين تأتي مصر في المركز الثامن على مستوى القارة الإفريقية بإجمالي 83 نقطة، وتحتل المركز الرابع بين دول العرب في إفريقيا، خلف المغرب (95 نقطة)، وليبيا (90 نقطة)، والجزائر (88 نقطة)، وفقًا للمؤشر الذي أعده صندوق النقد الدولي.

وقد طوّر الصندوق مقياسًا جديدًا لجودة الطرق في البلاد باستخدام متوسط السرعة بين المدن الكبيرة، واستنادًا إلى "خرائط غوغل". يُعَتبر متوسط السرعة (MS) مؤشرًا فعّالًا لتقييم جودة الطرق وسهولة الوصول إليها، ويرتبط بشكل كبير بمؤشر الوصول إلى المناطق الريفية الحالي للبنك الدولي وجودة البنية التحتية للطرق التابعة للمنتدى الاقتصادي العالمي.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-