تصريحات إلياهو تعكس الإرهاب النازي للاحتلال

تصريحات إلياهو تعكس الإرهاب النازي للاحتلال


تصريحات إلياهو تعكس الإرهاب النازي للاحتلال


حركة المقاومة الإسلامية (حماس) أن تصريحات  وزير التراث الإسرائيلي عميحاي إلياهو بالقاء "قنبلة نووية" على غزة، تعكس إرهاب حكومة الاحتلال وتكشف حجم المحرقة ضد غزة.

واعتبرت الحركة أن هذه التصريحات النازية نابعة من الدعم الكامل من بعض الدول، وخاصة الولايات المتحدة. مشيرةً إلى أن الصمت الدولي هو تشجيع لهؤلاء الإرهابيين القتلة على مواصلة مجزرة القرن وحرب الإبادة.

ودعت المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمحاكم الدولية ذات العلاقة إلى أخذ تصريح هذا المجرم، وتصريحات قيادات الاحتلال، على محمل الجد، واتخاذ ما يلزم لوقف هذا الكيان عن حرب الإبادة التي يرتكبها في قطاع غزة.

من جهتها، قالت حركة "الجهاد الإسلامي"، أن إسرائيل تفعل ما قاله وزير التراث الإسرائيلي بالتدريج، وكل الشواهد تكشف حجم الجريمة والمحرقة التي تنفذها.

كما أدانت الخارجية الفلسطينية ما وصفتها بـ"التصريحات العنصرية الهمجية للوزير الإسرائيلي"، مُعتبرةً إياها إعلاناً صريحاً وإقراراً واضحاً بما يقوم به كيان الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني.

وكان وزير التراث الإسرائيلي "عميحاي إلياهو" قد صرح صباح اليوم ، بعدم وجود إشكالية بإلقاء قنبلة ذرية على قطاع غزة، مشيراً إلى انها أحد أثمان هذه الحرب.

وتأتي تصريحات الوزير إلياهو فيما يواصل الاحتلال الإسرائيلي عدوانه على قطاع غزة لليوم الـ 30 على التوالي، ما أدى لارتقاء أكثر 9500 شهيد، بينهم 3900 طفل، و2509 سيدات.

إرسال تعليق

أحدث أقدم